تسجيل جديد

المركز المغربي لمحاربة التسمم يحدر من خطر المصابيح الاقتصادية

دق المركز المغربي لمحاربة التسمم واليقظة الدوائية التابع لوزارة الصحة ناقوس خطر المصابيح الكهربائية، بعدما أكدت الدراسات أنها تؤثر سلبا على الدماغ، وعلى الجهاز التنفسي وعلى الجلد، حيث تتسبب في

أخبار و مستجدات القطاع الصحي بالمغرب>المركز المغربي لمحاربة التسمم يحدر من خطر المصابيح الاقتصادية
Mutuelle M@roc 05:14 PM 02-04-2013
لمحاربة , المركز , المصابيح , المغربي , الاقتصادية , التسمم , يحدر

المركز المغربي لمحاربة التسمم يحدر من خطر المصابيح الاقتصادية

دق المركز المغربي لمحاربة التسمم واليقظة الدوائية التابع لوزارة الصحة ناقوس خطر المصابيح الكهربائية، بعدما أكدت الدراسات أنها تؤثر سلبا على الدماغ، وعلى الجهاز التنفسي وعلى الجلد، حيث تتسبب في أمراض خطيرة، و أكد المركز ارتفاع نسبة التسمم بمادة الزئبق بسبب بعض المصابيح الكهربائية الاقتصادية التي يصل أغلبها إلى المغرب عن طريق التهريب أو بسبب عدم احترام بعض الشركات المستوردة لمعايير الجودة والسلامة الصحية المتفق عليها عالميا، خاصة تلك القادمة من الصين.

المركز المغربي لمحاربة التسمم يحدر 422013-c3adb.jpg

وتضيف الصباح في عددها الثلاثاء 05 فبراير ، أن رشيدة أغندوز، رئيسة قسم التسمم أحادي أوكسيد الكاربون بالمركز المغربي لمحاربة التسمم واليقضة الدوائية،” أوضحت أن خطورة هذه المصابيح الاقتصادية تتجلى في انتشارها بالسوق المغربية بطريقة تثير الرعب، ويتراوح ثمنها ما بين 10 دراهم إلى 30 درهما، ويعود إقدام المواطنين على اقتنائها من أجل الحفاظ على الطاقة الكهربائية وتخفيض الفاتورة، كما أنها تسوق دون مراقبة من الجهات المعنية ما يجعل خطرها كبير على مستعملها. وقالت المسؤولة المذكورة إن المصابيح التي تفوق نسبة الزئبق فيها 18 ميليغرام تتسبب في مخاطر صحية من بينها ضيق التنفس.


اشتوكة بريس

المصدر : المنتدى التعاضدي بالمغرب - من قسم : أخبار و مستجدات القطاع الصحي بالمغرب



جديد قسم : أخبار و مستجدات القطاع الصحي بالمغرب

Up

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML