تسجيل جديد

الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي cnops يحذر من أزمة تهدد مستقبل التأمين على المرض

حذر مسؤولون في الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي CNOPS ، المعروف اختصارا بـ كنوبس ، من دخول هذه المؤسسة في دوامة من الأزمات المالية والتحديات التي سيواجهها الصندوق ابتداء من

شؤون و مستجدات تعاضدية>الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي cnops يحذر من أزمة تهدد مستقبل التأمين على المرض
Mutuelle M@roc 05:55 AM 07-20-2014
لمنظمات , أزمة , مستقبل , المرض , الاجتماعي , الاحتياط , التأمين , الصندوق , الوطني , cnops , تهدد , يحذر

الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي cnops يحذر من أزمة تهدد مستقبل التأمين على المرض


حذر مسؤولون في الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي cnops ، المعروف اختصارا بـ كنوبس ، من دخول هذه المؤسسة في دوامة من الأزمات المالية والتحديات التي سيواجهها الصندوق ابتداء من سنة 2014 ، والتي تهدد مستقبل التأمين الإجباري عن المرض.
وقال عزيز الخرصي، رئيس قطب التواصل بالصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي cnops ، في تصريحات لهسبريس، إن الوضعية المالية للصندوق مريحة الآن، لكن في ظل التحديات التي سيواجهها الصندوق بدخول مجموعة من الخدمات وتغطية أدوية جديدة مستوردة من فرنسا، لا يسعنا سوى أن نحذر من وقوع الصندوق في نفس مصير صناديق التقاعد".


الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي CNOPS.jpg


وأوضح نفس المسؤول أن "هذه المخاطر والتهديدات التي تتربص بنظام cnops ترتبط بالخطوات الهادفة إلى مراجعة تعريفة أربع أعمال طبية، في إطار المفاوضات حول الاتفاقيات الوطنية بخصوص التأمين الإجباري عن المرض، والتي ستكلف 126 مليون درهم سنويا، وكذا مراجعة تعريفة الأسنان التي اعتمدها الصندوق ابتداء من يوليوز 2014 التي ستجعل الكنوبس سيتحمل 152 مليون درهم سنويا".
وأضاف الخرصي أن هناك أيضا مسألة مواصلة اعتماد سقف للاشتراكات التي ستكلف 300 مليون درهم سنويا، وكذا مشروع استقبال الصندوق لحوالي 250 ألف شخص ينتمون لزهاء 34 مؤسسة عمومية تتوفر حاليا، إما على تعاضديات أو صناديق داخلية، أو عقود مع شركات للتأمين، والتي ستجعل الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي يتحمل مبالغ إضافية بقيمة 242 مليون درهم سنة 2014.
وأكد رئيس قطب التواصل بالصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي cnops ، أن "الكنوبس" سيعقد اجتماعا استثنائيا لمجلسه الإداري، من أجل تدارس هذه التطورات، والبحث عن السبل الكفيلة بالخروج من هذا الإشكال المرتقب وقوعه في حالة عدم اتخاذ أي إجراءات احترازية.
وكان المجلس الإداري لـ cnops ، المنعقد أخيرا، قد أكد أن الصندوق واجه أصلا مجموعة من التحديات الناجمة عن مراجعة الأثمنة العمومية لبيع الأدوية، والتي كان لها وقع مالي سلبي على الصندوق بلغ 47 مليون درهم، نظرا للتفاوت بين الأثمنة العمومية المعتمدة وأثمنة الصندوق.
واعتبر المجلس أن مشروع إدراج 32 دواء مكلف في لائحة الأدوية المقبول إرجاع مصاريفها سيجعل الصندوق مجبرا على تحمل 214 مليون درهم، وهي تحديات إضافية سيكون على الصندوق تحملها في ظل مؤشرات تتميز بنمو ضئيل للاشتراكات، وارتفاع مضطرد لاستهلاك الخدمات.
وفي صعيد ذي صلة، أعلن cnops أن حجم التعويضات والأداءات التي صرفها الصندوق لمستحقيها بلغت 3.5 مليار درهم خلال السنة المنصرمة، مبرزا أن الاشتراكات بلغت 4.4 مليار درهم سنة 2013، مقابل 4.3 مليار درهم سنة 2012، بنمو طفيف بلغ 3,13 في المائة.
وبلغت الأداءات والتعويضات 3.5 مليون درهم سنة 2013، موزعة ما بين التعويضات المباشرة للمؤمنين البالغة 1.9 مليار درهم، والأداءات لفائدة منتجي العلاجات في إطار الثالث المؤدي التي وصلت إلى 1.5 مليار درهم.
وبلغت التوظيفات المالية في 31 دجنبر 2013 ما مجموعه 8.2 مليار درهم موزعة ما بين الاحتياطي الأمني بنحو 941 مليون درهم والاحتياطي التقني بما يربو عن 1 .1 مليار درهم، إلى جانب فائض النشاط البالغ 6 ملايير درهم، مما يبين الوضعية المالية المريحة حاليا للصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي cnops .
وفيما يخص تطور مؤشرات التأمين الإجباري عن المرض بالقطاع العام، ما بين سنة 2012 و 2013، ارتفع عدد المؤمنين النشيطين بنحو 12.713 شخص والمؤمنين ذوي المعاشات ب 20.605 شخص.
وانتقل معدل تغطية المؤمنين النشيطين للمؤمنين ذوي المعاشات من 3.81 سنة 2006 إلى 2.48 سنة 2013 . وارتفع متوسط اشتراك كل مؤمن خلال نفس الفترة بنسبة 18 في المائة، حيث انتقل من 3100 درهم إلى 3646 درهم.
وارتفع معدل استهلاك كل مستفيد للخدمات من 826 درهم إلى 1226 درهم، مسجلا قفزة بنسبة 48 في المائة، وانتقل معدل تغطية الاشتراكات للخدمات من 65 في المائة إلى 82 في المائة.
وبرزت دراسة مؤشرات التأمين الإجباري عن المرض بالقطاع العام أن 13.4 في المائة من المؤمنين بنحو 165.082 شخص والذين يساهمون بالحد الأدنى للاشتراك البالغ70 درهم، كما أن 7 في المائة من المؤمنين البالغ عددهم 90.525 شخص، يساهمون في حدود سقف الاشتراكات الذي يبلغ 400 درهم.


هسبريس - محمد لديب


المصدر : المنتدى التعاضدي بالمغرب - من قسم : شؤون و مستجدات تعاضدية



جديد قسم : شؤون و مستجدات تعاضدية

Up

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML