تسجيل جديد

التعرض للقلق و التوتر و الضغوط العصبية و الإجهاد يرفع فرص الاصابة بالسكتة الدماغية

كشفت دراسة علمية حديثة أجراها فريق دولى من الباحثين عن معلومات جديدة وخطيرة بشأن التعرض للإجهاد والقلق والضغوط المزمنة، وتأثيرها السلبى على صحة الإنسان. وأشارت الدراسة إلى أن التعرض للقلق

آخر الأبحاث و الدراسات و المستجدات في عالم الصحة>التعرض للقلق و التوتر و الضغوط العصبية و الإجهاد يرفع فرص الاصابة بالسكتة الدماغية
Mutuelle M@roc 04:25 AM 09-01-2012
للقلق , الاصابة , التعرض , التوتر , الدماغية , العصبية , الإجهاد , الضغوط , بالسكتة , يرفع

التعرض للقلق و التوتر و الضغوط العصبية و الإجهاد يرفع فرص الاصابة بالسكتة الدماغية

كشفت دراسة علمية حديثة أجراها فريق دولى من الباحثين عن معلومات جديدة وخطيرة بشأن التعرض للإجهاد والقلق والضغوط المزمنة، وتأثيرها السلبى على صحة الإنسان.
وأشارت الدراسة إلى أن التعرض للقلق والتوتر والضغوط العصبية والإجهاد بشكل مزمن لمدة تزيد عن 6 شهور، يرفع فرص إصابة الإنسان بالسكتة الدماغية ، وهى نتائج تعرض لأول مرة، حيث إن الدراسات السابقة كشفت عن أن التعرض للضغوط والإجهاد لمدة تزيد عن 6 شهور، يرفع خطر الإصابة بأمراض القلب، ولكنها المرة الأولى التى تتناول فيها دراسة العلاقة بين التعرض لتلك الأحاسيس السلبية والإصابة بالسكتة الدماغية.

التعرض للقلق التوتر الضغوط العصبية AGHAD120082311171.jp


وجاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت بالدورية الطبية البريطانية "BMJ-British Medical Journal"، وذلك على الموقع الإلكترونى للدورية فى التاسع والعشرين من شهر أغسطس الجارى.

وشملت الدراسة 150 شخصاً بالغاً، يبلغ متوسط أعمارهم 54 عاما، وتعرضوا جميعاً للسكتة الدماغية مرة واحدة على الأقل فى حياتهم، وكما قاموا باختيار 300 شخص سليم وصحيح من جيرانهم، وفى نفس أعمارهم تقريباً، وكانوا يعيشون فى نفس الحى الذى يقطن فيه المرضى محل الدراسة وذلك للتأكد من دقة النتائج.

وكشفت النتائج عن الأشخاص الذين تعرضوا لحوادث أو مواقف صعبة وأليمة خلال العام الذى سبق إجراء الدراسة، وظلوا متأثرين بأحداثه لفترة طويلة، زادت فرص إصابتهم بالسكتة الدماغية بمقدار 4 أضعاف.




المصدر : المنتدى التعاضدي بالمغرب - من قسم : آخر الأبحاث و الدراسات و المستجدات في عالم الصحة



جديد قسم : آخر الأبحاث و الدراسات و المستجدات في عالم الصحة

Up

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML