تسجيل جديد

المهام والواجبات المنزلية وأهميتها فى حياة الطفل

تعتبر المهام المنزلية من التقاليد العائلية فى الكثير من المنازل. وبالتأكيد هناك الكثير من الأطفال أو معظهمهم يكرهون أن توكل إليهم مهام منزلية معينة، ولكن يجب أن تعلمى أن هذا

الطفل و الطفولة>المهام والواجبات المنزلية وأهميتها فى حياة الطفل
أم طارق 03:00 PM 06-08-2013
المهام , والواجبات , المنزلية , وأهميتها , فى , حياة , الطفل

المهام والواجبات المنزلية وأهميتها فى حياة الطفل

تعتبر المهام المنزلية من التقاليد العائلية فى الكثير من المنازل. وبالتأكيد هناك الكثير من الأطفال أو معظهمهم يكرهون أن توكل إليهم مهام منزلية معينة، ولكن يجب أن تعلمى أن هذا الأمر سيفيد الطفل فى المستقبل وسيعلمه المسئولية، بالإضافة لعدد من القيم المهمة الأخرى. إن الطفل أيضا إذا أسهم فى إنجاز أعمال ومهام المنزل فإنه سيدرك قيمة العمل وسيتعلم كيف يساعد الآخرين، كما أنه يمكنه أيضا أن يتعلم كيف يدخر النقود إذا قمت بإعطائه مكافآت بسيطة، مع الوضع فى الاعتبار أن هذا الأمر ليس ضروريا دائما. يجب عليك أن تكونى قدوة أمام طفلك فيما يخص إنجاز مهام المنزل المختلفة على أن تبدئي فى تعليمه منذ سن مبكرة كيف يحافظ على ألعابه ويضعها فى مكانها وكيف يضع مثلا ملابسه المتسخة فى سلة الغسيل. ويمكنك أن تبدئي مع طفلك بمهام بسيطة على أن تقومى بزيادة مسئولياته مع الوقت، واعلمى أن الطفل وهو صغير يكون قادرا على تقبل واستيعاب الأفكار الجديدة بسهولة.
قد تظنين أن طفلك لا يزال صغير السن وغير قادر على إنجاز المهام المنزلية، ولكنه فى الحقيقة يمكن للطفل الصغير أن يقوم ببعض المهام المنزلية منذ الصغر على أن تكون مناسبة لسنه ومرحلته العمرية. كونى حريصة على مدح طفلك والثناء على مجهوداته خلال إنجازه لمهمة معينة لأن هذا الأمر سيجعل الطفل أكثر إقبالا على إنجاز ما تطلبين منه إنجازه. كونى محددة وواضحة عند إعطاء طفلك أى تعليمات، فلا تطلبى منه مثلا أن يقوم بتنظيف غرفته بشكل مطلق، بل يجب أن تطلبى منه أن يضع ملابسه مكانها، وأن يضع الكتب على الأرفف المخصصة لها، وأن يضع ألعابه أيضا فى مكانها. عندما تطلبين من طفلك القيام بمهمة معينة فيجب عليك فى البداية أن تريه كل الخطوات المطلوبة منه على أن يقوم الطفل بعد ذلك بمساعدتك، وبعد هذا يمكن للطفل أن يقوم بالمهمة بمفرده على أن تكونى أنت المشرفة عليه أثناء العمل، ومع الوقت يمكن للطفل أن ينجز المهمة بمفرده.
إن إنجاز الطفل للمهام المنزلية المختلفة يجب ألا يكون منصبا على جنى المال مع الوضع فى الاعتبار أن الطفل يمكنه أن يتعلم إدخار المال ولكن ليس من خلال إنجاز المهام المنزلية الواجب عليه إنجازها. يجب على الأم ألا تربط إعطاء الطفل صغير السن المال بإنجازه لمهمة منزلية معينة لأن هذا الأمر مع الوقت قد يزيل الحافز من عنده، ويجعله لا يهتم بإنجاز المهام المنزلية على الإطلاق. ولكن إذا كان طفلك كبيرا فى السن بعض الشئ وقادرا على أن يكون مسئولا فيمكنك أن تعطيه مبلغا بسيطا من المال مقابل إنجاز بعض المهام الإضافية.
يمكن للطفل بدءا من سن السادسة أو السابعة أن يقوم بالعديد من المهام داخل المطبخ مثل وضع الأطباق داخل غسالة الأطباق ثم بعد ذلك تجفيفها بالمنشفة، ويمكنه أيضا أن يقوم بإعداد طاولة الطعام. ويمكن للطفل الأكبر سنا تنظيف أرضية المطبخ وبعد ذلك يمكنه فى سن المراهقة المساعدة فى إعداد وجبات الطعام المختلفة. ويمكن للطفل أيضا أن يقوم بكنس أرضية المنزل أو الاعتناء بحيوان أليف.
إن الطفل عندما يتعلم كيف ينجز مهمة منزلية بمفرده فإنه سيتعلم كيف يعتمد على نفسه، كما أن الطفل يتعلم كيف ينجز المهمة بطريقة معينة مما يعلمه المسئولية وتحمل العواقب وهو الأمر الذى سيفيده كثيرا فى الكبر. إن تعامل الطفل مع الواجبات المنزلية والمدرسية ومع العديد من الأنشطة الإضافية هو بالتأكيد أمر ليس بالسهل ويمثل نوعا من الضغط على الطفل ولكنه فى نفس الوقت يعلم الطفل كيف ينظم وقته ويتحكم فيه. إن الطفل عندما يتعلم أيضا كيف ينظم سريره فإنه سيكون على دراية بمهام المنزل الأساسية وهو فى مرحلة عمرية أكبر.

المصدر : المنتدى التعاضدي بالمغرب - من قسم : الطفل و الطفولة



جديد قسم : الطفل و الطفولة

Up

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML