تسجيل جديد

حملة نصرة المصطفى بالفعل لا بالقول ( طبت حيا وميتا يا رسول الله )

الحمد لله رب العالمين، والعاقبة للمتقين، ولا عدوان إلا على الظالمين، وأصلي وأسلم على عبد الله ورسوله نبينا وإمامنا وقدوتنا محمد بن عبد الله بن عبد المطلب الهاشمي القرشي العربي

القرآن الكريم>حملة نصرة المصطفى بالفعل لا بالقول ( طبت حيا وميتا يا رسول الله )
أبو علي 12:25 PM 11-24-2013
حملة , نصرة , المصطفى , بالفعل , لا , بالقول , ( , طبت , حيا , وميتا , يا , رسول , الله , )

حملة نصرة المصطفى بالفعل لا بالقول ( طبت حيا وميتا يا رسول الله )

حملة نصرة المصطفى بالفعل بالقول 1340120739941.png

الحمد لله رب العالمين، والعاقبة للمتقين، ولا عدوان إلا على الظالمين،

وأصلي وأسلم على عبد الله ورسوله نبينا وإمامنا وقدوتنا

محمد بن عبد الله بن عبد المطلب الهاشمي القرشي العربي المكي ثم المدني.

وأشهد أنه رسول الله إلى الثقلين الجن والإنس إلى العرب والعجم،

وأشهد أنه بلغ الرسالة وأدى الأمانة ونصح الأمة

وجاهد في الله حق جهاده حتى أتاه من ربه اليقين،

فصلوات الله وسلامه عليه وعلى إخوانه من النبيين والمرسلين

وعلى آله وعلى أصحابه وعلى أتباعه بإحسان إلى يوم الدين.

أما بعد..

طبت حيا وميتا يا رسول الله

إخوتى الكرام ....

لن أتحدث اليوم عن مكانة سيد البشر

ولن أكتب وأسهب فى اخلاق من علم الدنيا الأدب

ولن أتكلم عن كونه صلوات ربى وسلامه عليه قد بعث رحمة للعالمين

ولن أتحدث عن أنه أول شافع ومشفع يوم القيامة

ولن أقول عن أدب وخلق وعظمة خير من مشى على تراب الارض

وشرفت الأرض بأن وطأ بأقدامه الشريفة الطاهرة ترابها

لا لن أتحدث عن كل ذلك ليس لشئ سوى...

لأنه ما من قلم أو كاتب كبير أوعظيم يمكن أن يصف بكلامه ذلك

ما من أحد يمكنه ان يتحدث عنك سيدى يا رسول الله فيوفيك حقك او جزء منه

فماذا نقول بعد أن...

زكاك ربك فقال سبحانه وإنك لعلى خلق عظيم

فالأخلاق استحيت من عظيم خلقه والأداب خجلت من كمال أدبه

فهو الذي أدبه ربه فأحسن تأديبه

فكل ما خطر في بالك أو تصور في خيالك من الأخلاق

فرسول الأكرم أعظمها وأجملها وأكملها

فكان عليه الصلاة والسلام حسن المنطق ليّن العريكه سهل المأخذ .

فقد زكى الله تعالى عقله فقال: { ما ضل صاحبكم وما غوى},

وزكى لسانه فقال: {وما ينطق عن الهوى},

وزكى شرعه فقال: {إن هو إلا وحي يوحى},

وزكى جليسه جبريل فقال: {علمه شديد القوى},

وزكى فؤاده فقال: {ما كذب الفؤاد ما رأى},

وزكى بصره فقال: {ما زاغ البصر وما طغى},

وزكى خلقه فقال: {وإنك لعلى خلق عظيم}.

يا سيد العقلاء يا خير الورى يا من أتيت الى الحياة مبشرا

وبعثت بالقرءان فينا هاديا وطلعت في الأكوان بدرا نيرا

والله ما خلق الإله ولا برى بشرا يرى كمحمد بين الورى

صلوت ربى وسلامه عليك ..... طبت حيا وميتا يا رسول

نفسى وعرضى دونك يا حبيب الله

قمة الشرف والعزة حينما ننادى باننا امة محمد بن عبد الله

شلت وتبت أيدى من أساءت اليك بكلمة او بحرف او برسم

يا من علمت المتعلمين وأدبت المتأدبين وأوضحت للعالمين كيف يكون الأدب والإختلاف

وكيف تكون الرحمة والعفو عند المقدرة

لذا اسمح لنا يا سيدى يارسول الله ان نحاول جمع قلوب امتك على حبك ونصرتك

إخوتى....

هذه هى حملة لنصرة رسول الله بالفعل لا بالقول

من يدخلها يجب عليه نصرة للحبيب أن يقدم فعلا ليحى به سنته

فنحن لسنا باقل من إمراة دافعت بجسدها وروحها عن رسول

لسنا اقل من غلامين حديثا السن استثارا غضبا لسب وإهانة رسول

لسنا باقل حتى من كلب (أعزكم الله)

ما ارتضا وما هدأ ورضا الا بعد ان إنتقم ممن سب رسول الله

إخوتى....

نحن رجال ونساء المصطفى مهما اسودت الصورة وعم الظلام الكون

ما زال فينا الخير والبركة كما اخبرنا سيد الخلق ان الخير فى امته الى يوم القيامة

أثبت اخى واختى انك من هذه الامة المحمدية الطاهرة الشريفة المرفوعة الرأس باذن الله

المصدر : المنتدى التعاضدي بالمغرب - من قسم : القرآن الكريم



جديد قسم : القرآن الكريم

Up

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML