تسجيل جديد

الشغيلة التعليمية تعاقب النقابات بهذه الطريقة

الشغيلة التعليمية تعاقب النقابات بهذه الطريقة شكلت علاقة النقابات بقاعدتها من الأعضاء و عموم الشغيلة و الشغيلة التعليمية بالخصوص محط أنظار المحللين و المتتبعين للشأن النقابي بالمغرب، و اذا

نضالات الشغيلة التعليمية بالمغرب>الشغيلة التعليمية تعاقب النقابات بهذه الطريقة
أبو علي 04:27 PM 05-18-2015
الشغيلة , التعليمية , تعاقب , النقابات , بهذه , الطريقة

الشغيلة التعليمية تعاقب النقابات بهذه الطريقة

الشغيلة التعليمية تعاقب النقابات بهذه الطريقة



شكلت علاقة النقابات بقاعدتها من الأعضاء و عموم الشغيلة و الشغيلة التعليمية بالخصوص محط أنظار المحللين و المتتبعين للشأن النقابي بالمغرب، و اذا كانت حالة النقابات بدون استثناء تدعو الى القلق حول وضعية العمل النقابي بالمغرب فان علاقة النقابات بمنخرطيها أضحت محل علامات استفهام كبرى سببتها تراكمات عمل نقابي تميز في مجمله بضعف كبير في الأداء و غياب كبير عن قضايا و ملفات كبرى للشغيلة و مشاركة الحكومات المختلفة في الاجهاز على حقوق الشغيلة….

نترك الخوض في تفصيلات ما أجملناه أعلاه لنضعكم في صورة حدث صغير في حجمه العددي لكنه كبير في معناه وفي مغزاه و اكيد انه سيشكل خلخلة لعلاقة النقابات مع الشغيلة….

فبعد قرار مناضلي التنسيقيتين النضاليتين للزنزانة 9 والاساتذة المجازين المقصيين من الترقية. …المشاركة في انتخابات اللجن الثنائية قامالاستاذ ميمون بوجنان من وضع لائحة خاصة ..بعيدة عن كل النقابات …في الدائرة الانتخابية اكادير-انزكان-اشتوكة. عن فئة اساتذة التعليم الابتدائي. ..فيما تمكن مناضلون في تارودانت-تزنيت-طاطا. .. من وضع لائحتين واحدة ابتدائي وكيلها المناضل الدويش …والاخرى اعدادي ..وكيلها بها بلعيد…..وتعتبر التجربة فريدة من نوعها في المغرب …بعدما تسببت النقابات التعليمية الخمسة في غضب وتذمر عارمين تحس بهما الشغيلة التعليمية في ربوع الوطن بصفة عامة …بعد توالي الانتكاسات .

ان الشغيلة بهذه المبادرة ترسل باشارات واضحة الى النقابات بدون استثناء مفادها أنه لا تسامح بعد اليوم مع استغلال الكم العددي للمنخرطين -على قلته- من أجل قضاء مآرب شخصية أو مآرب لفئات دون أخرى.

لقد تركت القيادات النقابية الشغيلة أمام بطش الحكومة في مسألة الاضراب، في حين سكتت النقابة الموالية للحزب الحاكم عن مسالة الاقتطاع بعد ان كانت الى وقت قريب تعتبر الاقتطاع من أجور المضربين خطا أحمر.

فالشغيلة اليوم بين سنداني نقابات ضعيفة و أخرى مبررة و منسجمة مع حزبها الذي تنتمي اليه و بين سندان حكومة لا تراعي مطالبها و تلجأ الى جميع الوسائل للحط من قيمة رجل التعليم.

لقد تركت القيادات النقابية الشغيلة في مواجهة مباشرة دون غطاء نقابي مع الحكومة في محطات كثيرة: الزنزانة التاسعة، الترقية بالشواهد،الملفات المرضية،….. و قد كان الأولى أن يتم تجميع مطالب الشغيلة في ملف مطلبي موحد يجد فيه الجميع مطالبه كي تلتف حوله الشغيلة كاملة…و تسطر برنامجا نضاليا قويا يجبر الحكومة على الانصياع له.. لكنها فضلت الركون الى ضعفها الأصيل و عدم مساءلة الذات …

فهل تلتقط النقابات هذه الاشارة من الشغيلة و تعود الى رشدها؟؟؟ أم انها ستستمر في تجاهلها لتجد نفسها بعد حين بدون قاعدة؟؟؟؟

المصدر : المنتدى التعاضدي بالمغرب - من قسم : نضالات الشغيلة التعليمية بالمغرب



جديد قسم : نضالات الشغيلة التعليمية بالمغرب

Up

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML