العودة   المنتدى التعاضدي بالمغرب > منتديات أدبية و ثقافية > قصص و روايات
 

قصص و روايات القصص .الروايات الرومانسية . الروايات الخيالية .الروايات الطويلة. القصص الحزينة . القصص الشعبية .القصص الطريفة .القصص القصيرة,القصص الطويلة,قصص الاعضاء,الروايات.قصص حب,قصص واقعية.قصص اسلامية,قصص عبرة,طرائف القصص,روايات وقصص جاهزة.قصص هادفة.اشهر القصص والروايات,روايات عالمية

قصص حلوة , قصص جميلة , قصة هايلة , قصة تحفة

قصص و روايات

قصص, حلوة, قصص, جميلة, قصة, هايلة, قصة, تحفة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-23-2017, 02:26 AM
أم طارق أم طارق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
العمر: 37
المشاركات: 27,528
معدل تقييم المستوى: 35
أم طارق is on a distinguished road
افتراضي قصص حلوة , قصص جميلة , قصة هايلة , قصة تحفة

قصص حلوة , قصص جميلة , قصة هايلة , قصة تحفة


بعد أن طلق الشيخ راغب زوجته نجية

....قال لها : أذهبي إلى بيت أهلك

فقالت : لن أذهب إلى بيت أهلي ،، ولن أخرج من هذا البيت إلا بحتف أنفي !!

فقال لها : لقد طلقتك ،، ولا حاجة لي فيك ،، أخرجي من بيتي


فقالت : لن أخرج ،، ولا يجوز لك أخراجي من البيت حتى أخرج من العدة وعليك النفقة .


فقال : هذه جرأة ووقاحة وقلة حياء .


قالت : لست أكثر تأديبا من الله جل جلاله ،، وقرأت قول الله تعالى :{ يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاء فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ وَأَحْصُوا الْعِدَّةَ وَاتَّقُوا اللَّهَ رَبَّكُمْ لَا تُخْرِجُوهُنَّ مِن بُيُوتِهِنَّ وَلَا يَخْرُجْنَ إِلَّا أَن يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ لَا تَدْرِي لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا } ( الطلاق : 1 ) .


فنفض عباءته بشدة، وأدبر غاضبا ،، وهو يقول في تذمر :والله بلشة ،،


أما هي ،، فابتسمت وكأن شيئا لم يحدث ،، وجمعت أمرها ،، فكانت تتعمد في كل يوم :تجمير البيت ( تبخيره بالطيب ) ،، وتأخذ زينتها عن آخرها ،، وتتعطر ،، وتجلس له في البيت ،، في طريق خروجه ودخوله ،، فلم يقاوم لأكثر من خمسة أيام ،، وعاد إليها بإنشاء الفعل وليس باللفظ


.وفي ذات يوم : تأخرت في إعداد الفطور ،،
فقال لها معنفا : هذا تقصير منك في حقي عليك ،، وهو ليس من سلوك المرأة المؤمنة ،،


فقالت له : أحمل أخاك المؤمن على سبعين محمل من الخير ،،

وكما قال أمير المؤمنين : " أعرف الناس بالله أعذرهم للناس وإن لم يجد لهم عذرا " ،، ألا تعلم : بأن سوء الظن بالمحسن شر الإثم وأقبح الظلم ،، وأن سوء الظن يفسد العبادة ويعظم الوزر ويبعث على الشرور ،، وحسن الظن من أفضل السجايا ،، وأنه من راحة البال وسلامة الدين ،، ومن حسن ظنه بالناس حاز منهم المحبة ؟!
فقال لها : هذا الكلام لا ينفع في تبرير التقصير ،، أيرضيك أن أخرج بدون فطور ؟!
فقالت له : أليس الإيمان بالله والآخرة يدعوان الإنسان إلى القناعة ،، وهي الرضا بالميسور وبما قسم الله عز وجل ولو كان قليلا ،، أنسيت أن القناعة سبيل الصالحين ،، وأنها تمد صاحبها باليقظة الروحية وتحفزه على التأهب للآخرة ،، وهي الطريق إلى : راحة النفس ، واطمئنان القلب ، وشرف الوجدان، وكرم الأخلاق ، ومحبة الله عز وجل ، ومحبة العباد؟ !فإذا كنت من أهل الإيمان والحكمة قولا وعملا ،، كل ما تيسر ،، وأشكر ربك على ما رزقك ،، وأخرج إلى درسك وأنت مرتاح البال ،، راضيا قانعا بما قسم الله عز وجل لك من الرزق الحلال ،، قال الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) : "قد أفلح من أسلم ، ورزق كفافا ، وقنعه الله بما أتاه " .

فقال : لن أأكل أي شيء ،،
فقالت : أنت لم تتعلم الدرس
لم يلتفت الشيخ راغب إلى كلام زوجته ،، وخرج غاضبا من بيته ،، ولم يكلمها بعد عودته إلى البيت
.وفي الليل هجر فراشها ،، فنام أسفل السرير ،، واستمر على هذا الحال ،، لعشر ليالي بأيامها .وكانت في النهار ،، تهيأ له طعامه وشرابه ،، وتقوم على عادتها بجميع شؤونه ،، وفي الليل :تخلع لباس الحياء ،، فتتزين ، وتتعطر ، وتنام في فراشها ،، إلا أنها لا تكلمه عن قصد وتدبير .وفي الليلة الحادية عشر ،، نام في أول الأمر كعادته أسفل السرير ،، ثم صعد إلى سريره ،،
فضحكت وقالت له :لماذا جئت ؟
فقال لها : لقد انقلبت !!
فقالت : ينقلبون من الأعلى إلى الأسفل ،، وليس من الأسفل إلى الأعلى ،،
فقال وهو يبتسم :المغناطيس فوق السرير ،، أقوى من جاذبية الأرض .
ثم قال في بهجة وسرور :لو أن كل النساء مثلك يا نجية ،، لما طلق رجل زوجته ،، ولحلت جميع المشاكل في البيوت ،، وصدق رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) إذ قال : " من صبرت على سوء خلق زوجها أعطاها ( الله ) مثل ثواب آسية بنت مزاحم " ،، لقد كنت لي يا نجية ،، نعم المعين على طاعة الله عز وجل ،، فجزاك الله عني خير الجزاء ،، ولا فرق الله بيننا.



هكذا ينتصر الحلم على الغضب

__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
قصص, حلوة, قصص, جميلة, قصة, هايلة, قصة, تحفة

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تحضير حلوة لاكريم هايلة وسهلة الاخت عبير فضاء المرأة المغربية 0 09-25-2016 12:50 PM
نكت حلوة مضحكة جامدة جدي , نكت تحفة للفيس بوك همس الكون و عيونه التسالي و النكت و الطرائف 0 06-09-2016 02:29 PM
قمصان تحفة للشباب 2018 ، قمصان شبابى روعة 2017 ، قمصان هايلة للرجال ahmed25 أزياء و عطور و مستلزمات الرجل الأنيق 0 04-15-2016 06:37 PM
حلوة الكريوش حلوة ساهلة و جميلة في المنظر صوت النسا فضاء المرأة المغربية 0 02-07-2016 04:50 AM
تاخير انبات الشعر بوصفات طبيعية هايلة , خلطات طبيعية جميلة لتاخير نمو الشعر , طرق طب choumouss العناية بالبشرة و الجسم 0 03-25-2015 10:27 AM


الساعة الآن حسب التوقيت المغربي 12:22 AM

Rss  Rss 2.0 Html  Xml Sitemap  



Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd