تسجيل جديد

---> ما خفي كان أعظم (قصص للعبرة)!!!

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته كلما ازداد رصيدي من سنوات العمر ترسخ لدي مدى صدق مقولة "المظاهر خادعة" فمهما بلغ إدراكك لما يدور من حولك تأكد أن ما

السعادة الزوجية>---> ما خفي كان أعظم (قصص للعبرة)!!!
sara5 12:12 PM 04-07-2013
---> , ما , خفي , كان , أعظم , (قصص , للعبرة)!!!

---> ما خفي كان أعظم (قصص للعبرة)!!!


السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته


كلما ازداد رصيدي من سنوات العمر ترسخ لدي مدى صدق مقولة "المظاهر خادعة" فمهما بلغ إدراكك لما يدور من
حولك تأكد أن ما خفي كان أعظم، فحين تنكشف بعض الأمور تكون صادمة وتتمنى أنك لم تسمع ولم ترى.

أسلط هنا الضوء علي بعض النماذج من الواقع المعاصر المعاش عسانا نستشف منها عبرة أو ننبه بها غافل.

النموذج الأول:
شاب بسيط في مقتبل العمر نال نصيب من العلم وانخرط في سوق العمل ليعيل نفسه ويمد العون لعائلته مع مرور الوقت
أصبح يفكر في وضع اللبنة الأولى لمشروع نصف الدين فأختار إحداهن وتقدم لها وخطبها من أهلها استمر الأمر كذلك
لمدة أربع سنوات كان يلبي فيها عن طواعية رغبات المخطوبة من هدايا بمناسبة ومن دون مناسبة، بعد مدة باع
سيارة قديمة كانت علي ملكه وطرح علي الخطيبة أن يفكرا في موعد قريب للقيام بحفل الزفاف...
كان ردها مجحفا صادما مقرفا أتعلمون بماذا ردت علي طلبه: أنا لا أحبك أنت لست الشخص الذي أحلم بالارتباط به!!!!!

ضاعت أربع سنوات من عمره هباء منثورا ندعو الله أن يعوضه خيرا منها

النموذج الثاني:
حيث قادني قدري بحثا عن لقمة العيش لاحظت أمرا غريبا فيه انقلاب لمفهوم قوامة الرجل فهنا المرأة هي من تعمل سوى
كانت في بيت أبيها حيث تتولى مصاريف إخوتها الذكور وهم عاطلون أو متزوجة فتتولى مصاريف البيت والزوج يركن
للراحة.
تحدثت مع بعضهن وإليكم قصة إحداهن:
متزوجة وأم لثلاثة أبناء تشتغل عاملة بسيطة في شركة خاصة تعيل منها الأسرة والزوج، هذا الأخير يركن للراحة
رغم أنه في كامل قواه العقلية والبدنية ولا يشارك بشيء في إعالة الأسرة، في أحد الأيام وجدتها تأخذ إذن من مرؤوسها
لتغادر الشركة لمدة ساعتين لتأخذ ابنها للطبيب سألتها لما لم يأخذه زوجك للطبيب؟ هل خرج أخيرا للعمل؟ نظرت إلي
وابتسمت وقالت نعم، فهمت بعد عودتها أنه نائم وغير مهتم
أي الرجال هذا؟

طرحت السؤال علي بعض الأخوات ما الذي يجبركم علي الارتباط بأشخاص ليسو مستعدين لفتح بيت وتحمل
مسؤولياته؟ كانت الإجابة: شبح العنوسة الذي دق بابنا فماذا تريدنا أن نفعل؟

هو ضوء بسيط سلطه عن نماذج معاصرة من الحياة مظهرها بسيط وخادع لا يوحي بشيء وباطنها مليء بتجارب ثرية لا
تخلو من تضحيات ومعانات.



المصدر : المنتدى التعاضدي بالمغرب - من قسم : السعادة الزوجية



جديد قسم : السعادة الزوجية

Up

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML